قد يتسأل البعض من غير الصحراويين و الجزائريين ، لماذا الصحراوييون يحبون الجزائر كل هذا آلحب !؟

كيف لا نحب الجزائر وهي من أحتوت شعبنا وعلمت أبنائنا وعالجت مرضانا و دعمت ثورتنا و دربت شبابنا و فتحت لنا مستشفياتها و بيوتها وصدرها الرحب لنا في الوقت الذي تخلى عنا العالم بأسره كيف لا نحب بلد المليون ونصف المليون شهيد وهم من اعلنو عن دعمهم لقضيتنا بكل بسالة وعزة دون خوف أو نكران كيف لا نحبهم وهم يرفعون علمنا في ميسراتهم كيف لا نحبهم ونحتفل معهم وهم لنا السد والجدار المتين في وجه الصديق قبل العدو لماذا لا نعشق الجزائر وهي من دافع ولا يزال يدافع عن حقنا في تقرير المصير دون شروط مسبقة كيف لا نعشق الأرض التي ولد عليها أجيال ثورتنا الباسلة ورتوينا علا ترابها بعشق الحرية وكرامة الإنسان كيف لكم أن تسألو عن حب الأبن الأبيه وأخيه ، الجزائر بلدلنا الثاني والأول والأخير ،

كيف لنا الا نحب الجزائر وهي مكة الثوار وقبلة الأحرار

تحيا الجزائر الأبية بشعبها المضياف وجيشها البطل الشجاع

تحيا الجزائر في قلوبنا حتى يرث الله الأرض ومن عليها

_ ألجيري هي بلادي _ تحيا الأخوة بين الشعبين الشقيقين🇪🇭❤🇩🇿